التنمية والجريمة المعولمة : سياسات الافقار والهدم الخلاق

الغلاف الأمامي
Al Manhal, 01‏/01‏/2017
تعاني كثير من المجتمعات فى الوقت الحاضر من زيادة غير مسبوقة في جرائم العنف بجميع صوره وأشكاله، سواء التى ترتكب ضد الدولة، أو التي ترتكب أثناء ممارسة الإنسان لحياته العادية، بدءاً بجرائم الضرب بدرجاته المختلفة، ومروراً بالسرقة في صورها المشددة، والقتل والحريق والاغتصاب وغيرها، كما تتعدد العوامل التي تقف وراء وقوع تلك الجرائم، والنتائج المترتبة عليها، والأدوات المستخدمة فى التنفيذ، وتحمل الجرائم في طياتها درجة عالية من الخطورة الموجهة ضد أمن واستقرار المجتمعات البشرية؛ فهي تمثل تهديداً لمختلف مناحي الحياة الاجتماعية، كما تساهم في خلخلة العلاقات والروابط الإنسانية في المجتمعات كافة، فضلا عما تمثله من تهديد للحقوق الأساسية للإنسان، ولا سيما حقه في الحياة والتملك وسلامة البدن.,ومن هنا لا نستطيع أن ننكر، أن التزايد الذي تشهده جرائم العنف في الآونة الأخيرة - كما ونوعاً- يرتبط إلى حد كبير بالتزايد المضطرد في عدد السكان، وتشابك مصالحهم وتعارض أهوائهم وميولهم، فضلاً عن الآثار السلبية للمدنية والحضارة المعاصرة؛ والتي أثرت على الأعصاب والزيادة في الاضطراب ، للدرجة التي دعت بعضاً من العلماء والفلاسفة إلى القول: بأن القرن الواحد والعشرين بات يشهد قفزة غير مسبوقة فى كل أشكال العنف، وفي أعداد الضحايا وضخامة التخريب وقوة وسائل العنف؛ ومن ثم فإن ثمة مؤشرات على تزايد حجم الجرائم العنيفة، خاصة جرائم القتل؛ حيث أكدت الدراسات أن جرائم القتل تحدث أحياناً لأسباب تافهة، كالحصول على كمية صغيرة من النقود أو بعض الملابس أو المقتنيات الشخصية، بل أنها تحدث دون سبب ظاهر، كما أشارت إلى أن معدل القتل بلغ ذروته في الولايات المتحدة الأمريكية.فحوالي 20 ألف أمريكي يقتلون كل عام، ومن بين هذا العدد يتعرض حوالي 4 آلاف طفل ومراهق للقتل.,
 

ما يقوله الناس - كتابة مراجعة

لم نعثر على أي مراجعات في الأماكن المعتادة.

المحتويات

القسم 1
4
القسم 2
15
القسم 3
24
القسم 4
39
القسم 5
60
القسم 6
78
القسم 7
94
القسم 8
130
القسم 10
140
القسم 11
146
القسم 12
149
القسم 13
166
القسم 14
171
القسم 15
193
القسم 16
195
القسم 17
196

القسم 9
131

عبارات ومصطلحات مألوفة

اجتماعية إجرامية أخرى إذا أكثر إلا الاجتماعية الإجرامية الأخرى الأسلحة الاقتصادية الأمر الأمريكية البعض البلدان التنمية التي الثقافية الجرائم الجريمة المنظمة الجنائية الداخلي الدول الأطراف الدولة الطرف الذي الصغيرة الطرف متلقية الطلب العالم العراق العلاقة العنف العولمة الفرد الفساد الفقرة القانون القانونية القاهرة الكثير المافيا المتحدة المجتمع المجتمعات المخدرات المساعدة المعلومات الممتلكات المنظمات النظام الوقت الولايات المتحدة الأمريكية إلى إليها أن الجريمة أنها أي أيضا إيطاليا بعض بل بما به بها بهذه بين تدابير تكون تلك تمثل جرائم حالة حيازة السلاح حيث خلال دون ذات ذلك سواء طلب ظاهرة عائدات عام عبر على على المستوى عليه عليها عن عندما عولمة غير فإن فقد فيما فيها قد كان كانت كل دولة طرف كما لا لدى للأمم المتحدة لم له لها لهذه ما مصر مما منظمة منها ناحية هذه الاتفاقية هذه المادة هنا هو هي وإذا وأن وبين وجود وفقا وفي وقد ولا ومن ثم يتعلق يجوز يكون يمكن أن

معلومات المراجع